الأطلسية

جريدة إلكترونية مغربية إخبارية مستقلة

تصنيف: وجـــهــــات نـــظر



حسان .. وفوضى الأديان

كتب من طرف: alatlassia في 26 أبريل 2017 إضافة تعليق

  اليوم يتقدم "الجهاديون" في سوريا خطوة أخرى على رقعة الموت، فيقررون - هكذا فجأة - التحول من مربع الفساد إلى مربع الفضيلة، وكأن الماء الذي يتعمدون ب في ألمانيا سيكفي لتطهير أرواحهم القذرة من أدران الهمجية وحمامات الموت التي غاصوا فيها من منابت الشعر إلى أعمق أعماق أرواحهم الخربة. في مشهد اليوم، يضع "الجهادي" سيفه خلف الستار، ليخرج على الجماهير المغيبة وفي يد عصا "المسيح" وفي الأخرى كاهن بلغ أرذل العمر لكنه لم يبلغ الرشد بعد. اليوم يفرغ "المتقاتلون باسم الرب" من دفن موتانا، ومن تقسيم الغنائم، وتوزيع الأسلاب، لكنهم لا يعودون إلى ديارهم، ...

[المزيد...]
 

                 د. حبيب عنون باحث في العلوم الاقتصادية والاجتماعية ANOUNE64@gmail.com قد يروق للبعض الإنصات إلى  مضمون التصريحات التي يبدي السيد الجامعي من خلالها تحليله الشخصي بخصوص الأحداث التي يشهدها المشهد السياسي والاقتصادي المغربي وتطوراته مبرزا وبكل تلقائية بكون القصر (ومحيطه) هو المهندس الوحيد والأوحد لكل الأحداث السياسية والاقتصادية والاجتماعية. وبالتالي، وبالنسبة إليك، فمختلف الفعاليات بمختلف توجهاتها لا تعد أن تكون سوى كراكيز تسقط أو تستقيم وفقا لمزاجية مصدر الأوامر. إلا أن زاوية رؤيته للأحداث ومحرك تطوراتها ...

[المزيد...]


مدرج غير روماني

كتب من طرف: alatlassia في 12 أبريل 2017 إضافة تعليق

  لم يكن بوسع المتصارعين باسم الحمق في روما إلا أن يحملوا أسلحتهم، وأن يقتتلوا حتى النزع الأخير. ولم يكن بمقدورهم أن يديروا ظهورهم لرفاق الفجيعة أبدا، لأن قوانين روما لا تقر الانسحاب من بلاط المدرج إلا للجثث الهامدة. وكان على العبيد أن يقضوا جل وقتهم في التدرب على كافة أنواع الأسلحة ليسرقوا بعض الأنفاس من حياة يعلمون يقينا أنهم لن تدوم طويلا. لم تكن الإقامة في سجون الإمبراطور أمرا يستحق العناء، ولم تكن معاملة الحراس غلاظ الأكباد دافعا للبقاء، ولم يكن في الطعام ولا الفراش ولا الرفقة ما يغري، لكن المتصارعين على الحياة - أي حياة - كانوا ...

[المزيد...]


أحزاب الزينة / 3

كتب من طرف: alatlassia في 10 أبريل 2017 إضافة تعليق

    كفاح محمود كريم     لقد أنتجت مرحلة أحزاب الزينة وما تلاها من سيطرة الولاءات القبلية والمذهبية، جوا نفسيا اجتماعيا لدى مساحات واسعة من الأهالي خلاصته؛ ازدراء كبير يصل حد الاحتقار لما يتم تداوله من ممارسات تسمى بالديمقراطية، حيث أظهرت وصول مجاميع من النكرات والمنحرفين إلى قبة البرلمان والحكومة، وانتشار الفساد بشكل مروع، وأصبح المواطن العادي يربط بشكل عفوي بين صفة الفساد وعنوان الوظيفة، ويربط كل هذه المعطيات كنتائج لتجربة الديمقراطية في بلاد ليس لديها لحد اليوم مفهوم متفق عليه للمواطنة والولاء خارج الدين والمذهب والعشيرة ...

[المزيد...]


  المريزق المصطفى هل نحتاج لتغيير الدستور، أم لتغيير الطبقات السياسية؟ أم نحتاج لتغيرهما معا؟ كل الأنظار موجهة اليوم إلى الحكومة التي سيتم الإعلان عنها في الأيام القادمة، وإن كان ما يهم، بعد الذي وقع، هو ما ستتفق عليه مكونات هذه الحكومة كحد أدنى برنامجي، وهو أول اختبار للطبيعة اللامتكافئة واللامتجانسة، لنتائج الديمقراطية التمثيلية، التي قررت الانصهار فيما بينها من دون تقارب في المفاهيم، وتقاطع في المشترك السياسي. ليس من حاجة لتقديم أدلة على مقومات الأخلاق السياسية، وما تنتجه في التجارب التي تحترم نفسها من رؤى وانصهار الأولويات ...

[المزيد...]


  الاغتيالات ظاهره شائعه ومعروفه،قديما وحديثا،وستبقى ما بقي الانسان حيا على الارض،اغتيال سياسيين معارضين،رجال حكم و مال او عسكريين،لكن تبقى الدوله او الامه،تحتفظ بهيبتها ومكانتها،وتواصل مسيرتها حتى وان تعرضت لهزه او انتكاسه مرحليه،نتيجه لتعرضها لاي من انواع الاغتيالات تلك. لكن الامه التي تتعرض لاغتيال رموزها التاريخيه وخصوصا الثقافيه منها،هو الاكثر ضررا وفتكا بها،وعلامه على بلوغ الامه حاله من الضعف والتدهور،تفلق قلب الحجر وليس البشر،كون الامم تضحي باغلى واعز ما تملك من ثرواث  وموارد ،وبكل قدراتها وقواها وبدماء ابنائها، في ...

[المزيد...]


يوم تفر الآلهة.....

كتب من طرف: alatlassia في 02 أبريل 2017 إضافة تعليق

  رغم جوع أهل روما ومرضهم وحاجتهم، إلا أن أحدا من حرافيشهم لم يتجرأ على القفز فوق أسوار أولياء "النقمة" أبدا. كانت آلهة الأولمب تسكن قصور الزغب في أقاصي حدود الأمل، وتنظر من عل إلى الضعفاء والمعوزين وذوي الحاجة، وتتلذذ برؤية الدماء والأشلاء والبراميل المتفجرة وهي تسقط فوق رؤوس النساء والشيوخ والرضع. وتضحك ملء أشداقها من فلاحي روما وهم يحرثون ما لا يأكلون ويمسحون دموعهم الحارة في أطراف ثيابهم المهترئة ليكملوا جز أعواد الأمل في حقول ليست لهم. وحين يعود البائسون إلى خيامهم المبعثرة في أطراف الممالك الخاوية على أحزانها كل مساء، تراهم ...

[المزيد...]


  د. المريزق المصطفى رغم حالة الأزمة السياسية وما ترتب عنها من أزمة اقتصادية واجتماعية، بسبب عدم قدرة السيد عبد الإله بن كيران، الرئيس المعفى من مهامه، على الخروج منها والإعلان عن الحكومة الجديدة التي لم يكتب لها النور في عهده، عاد الوضع  السياسي من جديد إلى الوراء، بحثا عن وصفة جديدة على يد الدكتور سعد الله العثماني، الذي دشن مقاربته بإدعاءات وتصريحات، قيل عنها ما قيل، وصدقها من صدقها.. الآن وقد خرج عبد الإله بن كيران من المربع المعلوم، ليدخله رئيس حكومة مكلف جديد، يعرف الجميع أن لا شيء تغير، ما دام الأمر مجرد انتقال من حالة "البلوكاج" ...

[المزيد...]


أحزاب الزينة 1 - 3

كتب من طرف: alatlassia في 29 مارس 2017 إضافة تعليق

    كفاح محمود كريم      اعتدنا على أدوات أو نباتات أو حيوانات للزينة، والحمد لله إننا أدركنا كائنات أخرى للزينة والإكسسوارات التي ابتدعتها دول المنظومة الأوربية الشرقية إبان الحكم الاشتراكي، ولا أقول الشيوعي لأنهم جميعا لم يرتقوا إلى تلك المرحلة، بل وسقطوا قبل الوصول إليها بمئات السنين، فقد كانت تحكم من خلال قيادة حزب واحد للدولة تحت شعار دكتاتورية ذلك الحزب،  الذي قرر انه لوحده يمثل الطبقات الكادحة وتحديدا العمال والفلاحين وأحيانا بعض البرجوازيين، كما تفعل الأحزاب الدينية اليوم في احتكارها تمثيل الرب والدين والحكم باسمه، ...

[المزيد...]