الأطلسية

جريدة إلكترونية مغربية إخبارية مستقلة

 

 

تابعت حركة قادمون وقادرون – مغرب المستقبل، بألم شديد الموت المأساوي للطفلة هبة التي ذهبت ضحية حادث احتراق بمنزل عائلتها في مدينة سيدي علال البحراوي، دون ان تتلقى الإسعافات في حينها.

وعلى إثر هذه الحادثة المأساوية التي ذهبت ضحيتها هبة وهي لا تزال في ريعان طفولتها، وبعد تقديم التعازي الحارة، تعلن حركة قادمون وقادرون – مغرب المستقبل، للرأي العام الوطني ما يلي:

* تضامنها الكلي مع أسرة وعائلة الفقيدة؛

* احتجاجها على بطء عملية الإنقاذ؛

* مطالبتها بفتح تحقيق عاجل حول ملابسات الحريق وأسبابه.

الرباط، في 7 غشت 2019

---------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------

تحت تصنيف : تصريحات وبيانات

التعليقات

إضافة تعليق