الأطلسية

جريدة إلكترونية مغربية إخبارية مستقلة

 

 

 ذكرت الجامعة الوطنية للتعليم (التوجه الديمقراطي)، في بلاغ لها، أن النقابة التابع لها نظمت صباح يومه الاثنين مسيرة احتجاجية منددة بلا مبالاة المسؤولين في مواجهة الفساد ، ومنه الصفقات المشبوهة في قطاع التعليم في جهة بني ملال خنيفرة..

وقد انطلقت المسيرة الاحتجاجية من ساحة المسيرة مرورا بشارع محمد الخامس في اتجاه المحكمة ببني ملال..

وأوضحت الجامعة للتعليم - التوجه الديمقراطي - أن دواعي القيام بهذه المسيرة يعود لما يلي :

- ممارسة مدير الأكاديمية "لأسلوب غريب في تسيير القطاع عبر سياسة الترهيب".

- ترهيب "رؤساء الأقسام ، والمصالح، وموظفي الأكاديمية، إضافة إلى تسلطه على شؤون المديريات الإقليمية، مرورا بالإعفاءات غير القانونية، والمجالس التأديبية المُفبرَكة، وصولا إلى تجْويع شريحة عريضة من عمَّال الحراسة والنظافة لأكثر من 15 شهرا، للفت الأنظار عن الصفقات، التي تحوم حولها الشبهات، واستغلال المال العام”،حسب قولها..

- لجوء ” مدير الأكاديمية إلى أسلوب الانتقام، ومحاولة لفت الأنظار عن الخروقات، والاختلالات، التي تشوب قطاع التعليم في الجهة، والتي طرحتها النقابة، من خلال تقديم شكايات كيدية ضد الجامعة الوطنية للتعليم في شخص كاتبها العام الجهوي: “أمرار إسماعيل” الذي سيمثل أمام المحكمة الابتدائية بتهمة إهانة موظف (مدير الأكاديمية) أثناء مزاولة مهامه”.، تضيف الجامعة.. 

الفيديو من إنتاج : جمعية ائتلاف الكرامة لحقوق الإنسان / بني ملال

-------------------------------------

--------------------------------------

---------------------------------------------------------------------------
  ندعوكم إلى زيارة موقع موسوعتنا الجديد "الموسوعة الأطلسية"

----------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------

التعليقات

إضافة تعليق